الإثنين 15 يوليو 2024 مـ 01:38 صـ 7 محرّم 1446 هـ
مصر 24
رئيس مجلس الإدارةكمال أبو زيدرئيس التحريرمحمد الجباليالمشرف العامأبو الحجاج العماري
العماري لـ”سفير سياحي”: العنصر البشري يمثل العمود الفقري للسياحة المصرية البطوطي لـ”سفير سياحي”: تأثير إفلاس شركة FTI الألمانية على السياحة المصرية محدود فيديو.. ”سفير سياحي” يستعرض سحر الوادي الملون: تجربة لا تُنسى في قلب سيناء فيديو.. ”سفير سياحي” يعود على قناة الشمس: انطلاقة نارية وكواليس التغيير الوزاري خبير اقتصادي يحذر من خطر يواجه مصر بسبب زيادة أعداد اللاجئين التطبيق خلال ساعات.. مواعيد غلق المحلات الجديدة ترشيدا لاستخدام الطاقة للثانوية العامة.. تعرف على الإجراء القانوني تجاه واضعي امتحان الفيزياء تنقلات إعلامية جديدة| عزة مصطفى تلتحق بقناة الحياة.. ومحمد شردي ينتقل لـ ON الزمالك يعلن رسميا تجديد عقد محمد صبحي 4 مواسم بعد انتهاء أزمة الرخصة.. الزمالك يشارك في الكونفدرالية الإفريقية القبض على شاب طارد مذيعة أمام مدينة الإنتاج الإعلامي ليطلب منها الزواج| فما قصته؟ محامي مدرب الكيك البوكس المتهم بالتحرش بقاصرات: اللعبة طبيعتها التلامس والاحتكاك

ضابط بزي دب ”عيد الحب” يستدرج تاجرة مخدرات (فيديو)

ضابط يستدرج تاجرة مخدرات بطريقة غريبة
ضابط يستدرج تاجرة مخدرات بطريقة غريبة

ضابط بزي دب ”عيد الحب” يستدرج تاجرة مخدرات (فيديو).. ليلة “عيد الحب” أوقع ضابط بالشرطة الوطنية في بيرو بتاجرة مخدرات، حيث قبض عليها بعد أن خدعها باسم عيد الحب.

وأظهر مقطع فيديو ضابط الشرطة مرتديًا زي الدب الكامل، وتوجه إلى شقة امرأة يعتقد أنها تاجرة مخدرات في العاصمة ليما.

ركع الضابط على ركبة واحدة، وهو يمسك بالونًا على شكل قلب وعلبة من الشوكولاتة في إشارة واضحة إلى الحب، وأشار إلى التاجرة - وهي امرأة ممتلئة الجسم ترتدي قميصًا أسود فضفاضًا - للنزول من شرفتها إلى الشارع.

كما يظهر الفيديو الشرطي وهو يجثو على ركبة واحدة ويحمل لافتة مكتوب عليها بالإسبانية "أنت سبب ابتسامتي" وحلوى وبالون على شكل قلب.

وتنطلي الحيلة هل المرأة إلى شرفة منزلها قبل أن يتحول الفيديو إلى لقطة أخرى.

هذه المرة، قام الضابط، بدون قناعه ولكن لا يزال يرتدي زي الدب، بوضعها في الأصفاد. وهرع ضباط آخرون من مكافحة المخدرات بملابس مدنية للمساعدة في الاعتقال.

قامت الشرطة بضبط كميات من المخدرات من منزلها ويُظهر الفيديو اعتقال امرأتين على الأقل من المشتبه بهم.

 

في ديسمبر، تنكر أحد ضباط الوحدة السريين في زي سانتا كلوز قبل مداهمة أخرى للمخدرات، مما أدى إلى تشتيت الانتباه عن طريق كسر الباب الأمامي لوكر مخدرات يصعب الوصول إليه بمطرقة ثقيلة بينما اقتحم ضباط آخرون الطابق الثاني من خلال النافذة.