الخميس 20 يونيو 2024 مـ 06:02 صـ 13 ذو الحجة 1445 هـ
مصر 24
رئيس مجلس الإدارةكمال أبو زيدرئيس التحريرمحمد الجباليالمشرف العامأبو الحجاج العماري

أسمى معاني الإنسانية، معلمة أمريكية تتبرع بجزء من كبدها لتلميذها

الطفل الأمريكي
الطفل الأمريكي

استقبل الطفل الأمريكي عزرا البالغ من العمر 5 سنوات، وعائلته في نيويورك، خبرًا غير متوقع عندما كانوا يتوقعون هدية مميزة من معلمته، لكن الواقع كان أكثر تأثيرًا مما يتصورون.

معلمة أمريكية تتبرع بجزء من كبدها لتلميذها

وكانت الفرحة واضحة على وجوه الجميع، عندما التقطت الكاميرا لحظة مفاجأة معلمة عزرا السابقة، كاريسا فيشر، حيث تبرعت بجزء من كبدها لتلميذها.


ورغم أن "عزرا" لم يكن على علم بالموضوع، إلا أنه كان في أمس الحاجة إلى التبرع بجزء من الكبد، إذ كان يعاني من تلف في الكبد وندوب منذ طفولته، ولم يكن يعرف أبدًا أن إحدى معلماته السابقة ستكون المتبرعة.

وفي حديثها لبرنامج "Good Morning America"، شرحت كارين توتشيك أنها وابنها كانا مُستَغربين تمامًا من هذا القرار المفاجئ.

وأشارت إلى أنها كافحت في البداية لفهم الوضع، ولكن في النهاية، كانت متأكدة من أن كاريسا كانت الشخص المناسب لتقديم هذه المساعدة.

وأكدت كاريسا أنها لم تتردد في تقديم المساعدة بمجرد علمها بحالة عزرا، كانت مستعدة تمامًا لهذا القرار، وشعرت بأنه لا يمكنها الجلوس مكتوفة الأيدي ومشاهدة طفل صغير يعاني بهذا الشكل.

وأضافت كاريسا فيشر أنها لم تشعر بالتوتر في أي لحظة، بل كانت مليئة بالحماس والسعادة لتقديم المساعدة، وتطلعت إلى أن يكون التبرع بجزء من كبدها، سببًا في تحسين حالة عزرا واستعادة طاقته.

وأعربت كارين توتشيك عن أملها بأن يؤدي التبرع إلى تحسين حالة عزرا، وأن يعود بالفائدة على صحته وسعادته.

و