الخميس 18 يوليو 2024 مـ 08:56 صـ 11 محرّم 1446 هـ
مصر 24
رئيس مجلس الإدارةكمال أبو زيدرئيس التحريرمحمد الجباليالمشرف العامأبو الحجاج العماري
فيديو.. ”الجندي” يكشف تحديات مستقبل السياحة في مصر والشرق الأوسط فيديو.. انفراد لـ”سفير سياحي”: بدء صرف تعويضات المتضررين من إفلاس FTI العماري لـ”سفير سياحي”: العنصر البشري يمثل العمود الفقري للسياحة المصرية البطوطي لـ”سفير سياحي”: تأثير إفلاس شركة FTI الألمانية على السياحة المصرية محدود فيديو.. ”سفير سياحي” يستعرض سحر الوادي الملون: تجربة لا تُنسى في قلب سيناء فيديو.. ”سفير سياحي” يعود على قناة الشمس: انطلاقة نارية وكواليس التغيير الوزاري خبير اقتصادي يحذر من خطر يواجه مصر بسبب زيادة أعداد اللاجئين التطبيق خلال ساعات.. مواعيد غلق المحلات الجديدة ترشيدا لاستخدام الطاقة للثانوية العامة.. تعرف على الإجراء القانوني تجاه واضعي امتحان الفيزياء تنقلات إعلامية جديدة| عزة مصطفى تلتحق بقناة الحياة.. ومحمد شردي ينتقل لـ ON الزمالك يعلن رسميا تجديد عقد محمد صبحي 4 مواسم بعد انتهاء أزمة الرخصة.. الزمالك يشارك في الكونفدرالية الإفريقية

تبرع ومناشدة عاجلة.. كيف دعمت أنجلينا جولي أهالي غزة في حربهم ضد إسرائيل؟

أنجلينا جولي
أنجلينا جولي

حرصت الفنانة العالمية أنجلينا جولي على دعم أهالي غزة، في محنتهم الكبرى، والظروف العصيبة التي يمرون بها، على يد قوات الاحتلال الإسرائيلي، بعد أحداث 7 أكتوبر الماضي، حيث أكدت الفنانة رضاها التام لارتكاب الجرائم اللاإنسانية، التي يرتكبها العدو في حق الأبرياء بقطاع غزة، إضافة إلى أنها ناشدت الدول بالتكاتف من أجل سرعة إنقاذ أهالي غزة من الدمار، كما أكدت أنها قررت التبرع لأهالي غزة لمساندتهم بمحنتهم.

وقالت أنجلينا جولي في منشور لها عبر حسابها الشخصي بموقع انستجرام، قالت فيه: مثل الملايين حول العالم، أمضيت الأسابيع الماضية مريضًا وغاضبًا بسبب الهجوم الإرهابي الذي وقع في إسرائيل، ومقتل العديد من المدنيين الأبرياء، وأتساءل عن أفضل السبل للمساعدة. أنا أيضًا أصلي من أجل العودة الفورية والآمنة لكل رهينة، ومن أجل العائلات التي تعاني من الألم الذي لا يمكن تصوره بسبب مقتل أحد أحبائها. وقبل كل شيء، قُتل الأطفال، وأصبح العديد من الأطفال يتامى.

وتابعت أنجلينا: ما حدث في إسرائيل هو عمل إرهابي. لكن هذا لا يمكن أن يبرر الخسائر في الأرواح البريئة في قصف السكان المدنيين في غزة الذين ليس لديهم مكان يذهبون إليه، ولا يمكنهم الحصول على الغذاء أو الماء، ولا إمكانية للإخلاء، ولا حتى حق الإنسان الأساسي في عبور الحدود بحثًا عن ملجأ.

وأضافت أنجلينا: بسبب عملي مع اللاجئين لمدة 20 عامًا، فإن تركيزي ينصب على الأشخاص النازحين بسبب العنف في أي سياق. يبلغ عدد سكان غزة أكثر من مليوني شخص نصفهم من الأطفال، يعيشون تحت حصار شديد منذ ما يقرب من عقدين من الزمن، بالإضافة إلى عقود من النزوح وانعدام الجنسية. وتشكل شاحنات المساعدات القليلة التي تدخل البلاد جزءًا صغيرًا مما هو مطلوب وكان يتم تسليمها يوميًا قبل الصراع الحالي، كما تتسبب التفجيرات في خلق احتياجات إنسانية جديدة يائسة يوميًا.

واستكملت أنجلينا: الحرمان من المساعدات والوقود والمياه هو عقاب جماعي للشعب، إن الإنسانية تطالب بوقف فوري لإطلاق النار، إن حياة الفلسطينيين والإسرائيليين ـ وحياة كل الناس على مستوى العالم ـ لها أهمية متساوية.

واختتمت أنجلينا: ويجب القيام بكل ما يمكن أن يمنع سقوط ضحايا من المدنيين وينقذ الأرواح. مثل كثيرين آخرين، تبرعت لجهود الإغاثة الطبية، لقد اخترت دعم عمل منظمة أطباء بلا حدود وكنت أتابع تقاريرهم عن كثب.