الأربعاء 29 مايو 2024 مـ 05:30 مـ 21 ذو القعدة 1445 هـ
مصر 24
رئيس مجلس الإدارةكمال أبو زيدرئيس التحريرمحمد الجباليالمشرف العامأبو الحجاج العماري

مصر ترفض طلب إسرائيل بفتح الحدود أمام سكان غزة

خيام النازحين في رفح الفلسطينية
خيام النازحين في رفح الفلسطينية

أفادت القناة الـ12 العبرية، بأن مصر رفضت طلبا إسرائيليا بفتح الحدود أمام سكان غزة.

ويأتي الكشف المفاجئ عن هذه الأخبار بعد 7 أشهر من الحرب الهمجية والوحشية على قطاع غزة، بينما حذرت مصر منذ الساعة الأولى للحرب من سعي إسرائيل إلى تهجير سكان القطاع، وشددت على رفضها لهذه المسألة بشكل صارم.

وبعد اجتياح قوات الاحتلال الإسرائيلي لقطاع غزة بريا، دخلت قوات الاحتلال لمدن غزة بدا من الشمال، واحدة تلو الأخرى، وتدفع أمامها السكان لنزوح إلى مناطق الجنوب، وبعد انتهاء هدنة نوفمبر الماضي، بدأت إسرائيل في غزو جنوب غزة حيث فر السكان إلى هناك، واقتحمت مدينة خان يونس، ثم حاليا توسع عدوانها إلى مدينة رفح، آخر نقاط قطاع غزة والتي لجأ إليها قرابة 1.5 مليون شخص، للاحتماء بها هربا من جحيم الحرب.

مصر تؤكد رفضها تهجير الفلسطينيين من غزة

وشددت مصر بشكل صارم مرارا على رفضها تهجير الفلسطينيين من قطاع غزة، مؤكدة أن مغادرة الفلسطينيين أرضهم يعد تصفية القضية الفلسطينية، وهو مخطط إسرائيلي.

وعملت مصر طوال أيام الحرب، على وقف العدوان وتقديم الدعم والمساعدة الإنسانية للشعب الفلسطيني، لدعم قدرته على الصمود في أرضه.

وقال سامح شكري، وزير الخارجية، قبل أيام، إن مصر تطالب بوقفة حاسمة ضد أوهام تصفية القضية الفلسطينية عبر التهجير القسري للفلسطينيين من الضفة الغربية وغزة.

وأوضح وزير الخارجية، خلال كلمته التي ألقاها في الدورة الخامسة عشرة لمؤتمر القمة الإسلامي نيابة عن الرئيس السيسي: نُطالب بوقفة حاسمة ضد أوهام تصفية القضية الفلسطينية عبر التهجير القسري للفلسطينيين من الضفة الغربية وغزة، فالشعب الفلسطيني الأبي الصامد على أرضه، وإلى جواره جميع الشعوب الإسلامية والعربية وشعوب العالم الحر، لم ولن تقبل بخروج أصحاب الأرض من أرضهم المحتلة بالمخالفة لكل المواثيق الدولية.